اخبارية عفيف
الصور مقالات تقارير مناسبات عن إخبارية عفيف الإدارة والمحررون راسلنا أرسل خبر أرسل مقال كن مراسلاً الأربعاء 16 محرم 1440 / 26 سبتمبر 2018

جديد الأخبار


الأخبار
محليات
قادة دول مجلس التعاون يتوافدون إلى الرياض للمشاركة في القمة الخليجية الـ 32 (
قادة دول مجلس التعاون يتوافدون إلى الرياض للمشاركة في القمة الخليجية الـ 32 (

قادة دول مجلس التعاون يتوافدون إلى الرياض للمشاركة في القمة الخليجية الـ 32 (

01-24-1433 03:48 PM
اخبارية عفيف - واس :

بدأ أصحاب الجلالة والسمو قادة ورؤساء وفود دول مجلس التعاون لدول الخليج العربية التوافد إلى مدينة الرياض بعد ظهر اليوم الإثنين(19/12/2011) للمشاركة في أعمال الدورة الثانية والثلاثين للمجلس الأعلى لمجلس التعاون لدول الخليج العربية التي ستبدأ بمشيئة الله في وقت لاحق اليوم.
وكان في استقبالهم بمطار قاعدة الرياض الجوية أخوهم خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود .
كما كان في استقبالهم صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية .
فقد وصل جلالة السلطان قابوس بن سعيد سلطان عُمان .
وكان في استقباله عند سلم الطائرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني ووزير الشؤون الاجتماعية الدكتور يوسف بن أحمد العثيمين الوزير المرافق ورئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى سلطنة عُمان عبدالعزيز بن سليمان التركي وسفير سلطنة عٌمان لدى المملكة الدكتور أحمد بن هلال البوسعيدي.
ثم صافح جلالته مستقبليه صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن محمد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس ديوان سمو ولي العهد المستشار الخاص لسموه وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز نائب رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين ومعالي رئيس مجلس الشورى وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.بعد ذلك توجه جلالة السلطان قابوس بن سعيد إلى صالة تشريفات المطار حيث كان في استقباله أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي رحب بجلالته ومرافقيه في المملكة العربية السعودية.
كما كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وبعد استراحة قصيرة غادر جلالة السلطان قابوس بن سعيد في موكب رسمي إلى قصر الدرعية.
ويضم الوفد الرسمي المرافق لجلالة سلطان عُمان صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء ومعالي وزير ديوان البلاط السلطاني خالد بن هلال البوسعيدي ومعالي وزير المكتب السلطاني الفريق أول سلطان بن محمد النعماني و معالي الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية يوسف بن علوي بن عبدالله ومعالي وزير العدل الشيخ محمد بن عبدالله بن زاهر الهناني ومعالي الوزير المسؤول عن الشؤون المالية درويش بن إسماعيل البلوشي ومعالي وزير الشؤون القانونية الدكتور عبدالله بن محمد بن سعيد السعيدي ومعالي وزير التجارة والصناعة الشيخ سعد بن محمد السعدي وسفير سلطنة عُمان لدى المملكة الدكتور أحمد بن هلال البوسعيدي.
ووصل صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس دولة الإمارات العربية المتحدة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي .
وكان في استقباله عند سلم الطائرة صاحب السمو الملكي سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة ومعالي وزير الثقافة والإعلام الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة الوزير المرافق ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني ومعالي رئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة الإمارات العربية المتحدة إبراهيم بن سعد البراهيم وسفير دولة الإمارات لدى المملكة محمد سعيد الظاهري.
ثم صافح سموه مستقبليه صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن محمد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس ديوان سمو ولي العهد المستشار الخاص لسموه وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز نائب رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين ومعالي رئيس مجلس الشورى وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
بعد ذلك توجه سمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم إلى صالة تشريفات المطار حيث كان في استقباله أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي رحب بسموه ومرافقيه في المملكة العربية السعودية.
كما كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وبعد استراحة قصيرة غادر صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم في موكب رسمي إلى قصر الدرعية.
ويضم الوفد الرسمي المرافق لسموه سمو الشيخ مكتوم بن محمد بن راشد آل مكتوم نائب حاكم إمارة دبي وسمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية الشيخ الفريق سيف بن زايد آل نهيان وسمو نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة الشيخ منصور بن زايد آل نهيان وسمو وزير الخارجية الشيخ عبدالله بن زايد آل نهيان وسمو رئيس دائرة الطيران المدني بدبي الشيخ أحمد بن سعيد آل مكتوم ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور أنور محمد قرقاش ومعالي وزير الدولة للشؤون المالية عبيد حميد الطاير ومعالي نائب وزير شؤون الرئاسة أحمد بن جمعة الزعابي وسفير دولة الإمارات لدى المملكة محمد سعيد الظاهري.
ووصل جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة ملك مملكة البحرين .
وكان في استقباله عند سلم الطائرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني ومعالي وزير الاقتصاد والتخطيط الدكتور محمد بن سليمان الجاسر الوزير المرافق ومعالي رئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى مملكة البحرين فهد بن عبدالمحسن المارك وسفير مملكة البحرين لدى المملكة الشيخ حمود بن عبدالله آل خليفة.
ثم صافح جلالته مستقبليه صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن محمد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس ديوان سمو ولي العهد المستشار الخاص لسموه وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز نائب رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين ومعالي رئيس مجلس الشورى وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
بعد ذلك توجه جلالة الملك حمد بن عيسى آل خليفة إلى صالة تشريفات المطار حيث كان في استقباله أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي رحب بجلالته ومرافقيه في المملكة العربية السعودية.
كما كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وبعد استراحة قصيرة غادر ملك مملكة البحرين في موكب رسمي إلى قصر الدرعية.
ويضم الوفد الرسمي المرافق لجلالته نجل ملك البحرين سمو الشيخ خالد بن حمد بن عيسى آل خليفة ونائب رئيس مجلس الوزراء سمو الشيخ محمد بن مبارك آل خليفة ومعالي وزير الديوان الملكي الشيخ خالد بن أحمد آل خليفة ومستشار ملك البحرين للشؤون الثقافية والعلمية الدكتور محمد بن جابر الأنصاري ومعالي وزير الداخلية الفريق ركن الشيخ راشد بن عبدالله آل خليفة ومعالي وزير الخارجية الشيخ خالد بن أحمد بن محمد آل خليفة ومستشار ملك البحرين للشئون الدبلوماسية الدكتور محمد بن عبدالغفار عبدالله ومعالي وزير المالية الشيخ أحمد بن محمد بن حمد آل خليفة ومعالي وزير شئون النفط والغاز الدكتور عبدالحسين بن علي ميرزا.
كما وصل صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني أمير دولة قطر .
وكان في استقباله عند سلم الطائرة صاحب السمو الملكي الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة ومعالي وزير الدولة عضو مجلس الوزراء الدكتور مساعد بن محمد العيبان الوزير المرافق ومعالي الأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني ومعالي رئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي وسفير خادم الحرمين الشريفين لدى دولة قطر أحمد بن علي القحطاني وسفير دولة قطر لدى المملكة علي بن عبدالله آل محمود .
ثم صافح سموه مستقبليه صاحب السمو الملكي الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة وصاحب السمو الأمير فهد بن عبدالله بن محمد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني وصاحب السمو الملكي الأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة وصاحب السمو الملكي الأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع وصاحب السمو الأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم وصاحب السمو الملكي الأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية وصاحب السمو الملكي الأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني وصاحب السمو الملكي الأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار وصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس ديوان سمو ولي العهد المستشار الخاص لسموه وصاحب السمو الملكي الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز نائب رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات وصاحب السمو الملكي الأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية وصاحب السمو الملكي الأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين الشريفين وصاحب السمو الملكي الأمير فيصل بن عبدالله بن عبدالعزيز رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي ومعالي رئيس مجلس الشورى وأصحاب المعالي الوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
بعد ذلك توجه سمو أمير دولة قطر إلى صالة تشريفات المطار حيث كان في استقباله أخوه خادم الحرمين الشريفين الملك عبدالله بن عبدالعزيز آل سعود الذي رحب بجلالته ومرافقيه في المملكة العربية السعودية.
كما كان في استقباله صاحب السمو الملكي الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وبعد استراحة قصيرة غادر صاحب السمو الشيخ حمد بن خليفة آل ثاني في موكب رسمي إلى قصر الدرعية.
ويضم الوفد الرسمي المرافق لسمو أمير دولة قطر معالي رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية الشيخ حمد بن جاسم بن جبر آل ثاني ومعالي رئيس المؤسسة القطرية للإعلام الشيخ حمد بن ثامر آل ثاني ومعالي وزير الدولة عضو وأمين عام مجلس شؤون العائلة الشيخ حمد بن ناصر بن جاسم آل ثاني ومعالي وزير الدولة للشؤون الخارجية الدكتور خالد بن محمد العطية والمشرف العام على الديوان الأميري الشيخ عبدالله بن حمد بن خليفة آل ثاني وسفير دولة قطر لدى المملكة العربية السعودية علي بن عبدالله آل محمود ومدير مكتب معالي رئيس مجلس الوزراء وزير الخارجية عبدالله بن عيد السليطي ومدير إدارة الدراسات والبحوث بالديوان الأميري محمد بن ناصر الفهيد الهاجري ومدير إدارة شؤون مجلس التعاون بوزارة الخارجية السفير يوسف بن عيسى الجابر .
كما وصل الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح أمير دولة الكويت.
وكان في استقباله عند سلم الطائرة الأمير سلمان بن عبدالعزيز وزير الدفاع والأمير محمد بن سعد بن عبدالعزيز أمير منطقة الرياض بالنيابة ووزير التجارة والصناعة الدكتور توفيق بن فوزان الربيعة الوزير المرافق والأمين العام لمجلس التعاون لدول الخليج العربية الدكتور عبداللطيف بن راشد الزياني ورئيس المراسم الملكية الأستاذ محمد بن عبدالرحمن الطبيشي وسفير خادم الحرمين لدى دولة الكويت عبدالعزيز بن إبراهيم الفايز والقائم بالأعمال بالإنابة في سفارة دولة الكويت لدى المملكة ذياب فرحان الرشيدي.
ثم صافح مستقبليه الأمير سعود الفيصل وزير الخارجية والأمير عبدالإله بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين والأمير مقرن بن عبدالعزيز رئيس الاستخبارات العامة والأمير فهد بن عبدالله بن محمد رئيس الهيئة العامة للطيران المدني والأمير تركي بن ناصر بن عبدالعزيز الرئيس العام للأرصاد وحماية البيئة والأمير خالد بن سلطان بن عبدالعزيز نائب وزير الدفاع والأمير فيصل بن عبدالله بن محمد وزير التربية والتعليم والأمير الدكتور منصور بن متعب بن عبدالعزيز وزير الشؤون البلدية والقروية والأمير متعب بن عبدالله بن عبدالعزيز وزير الدولة عضو مجلس الوزراء رئيس الحرس الوطني والأمير سلطان بن سلمان بن عبدالعزيز رئيس الهيئة العامة للسياحة والآثار والأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز رئيس ديوان ولي العهد المستشار الخاص ، والأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز مساعد وزير الداخلية للشؤون الأمنية والأمير عبدالعزيز بن بندر بن عبدالعزيز نائب رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات والأمير عبدالعزيز بن عبدالله بن عبدالعزيز نائب وزير الخارجية والأمير منصور بن ناصر بن عبدالعزيز مستشار خادم الحرمين والأمير فيصل بن عبدالله بن عبدالعزيز رئيس هيئة الهلال الأحمر السعودي ورئيس مجلس الشورى والوزراء وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين.
بعد ذلك توجه أمير دولة الكويت إلى صالة تشريفات المطار حيث كان في استقباله أخوه خادم الحرمين الذي رحب به ومرافقيه في المملكة العربية السعودية.
كما كان في استقباله الأمير نايف بن عبدالعزيز آل سعود ولي العهد نائب رئيس مجلس الوزراء وزير الداخلية.
وبعد استراحة قصيرة صحب خادم الحرمين أخاه الشيخ صباح الأحمد الجابر الصباح في موكب رسمي إلى قصر الدرعية.
ويضم الوفد الرسمي المرافق لأمير دولة الكويت نائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الداخلية ووزير الدفاع الشيخ أحمد حمود الجابر الصباح ونائب رئيس مجلس الوزراء ووزير الخارجية الشيخ صباح الخالد الحمد الصباح ووزير المالية مصطفى جاسم الشمالي ووزير النفط ووزير الدولة لشؤون مجلس الأمة الدكتور محمد محسن البصيري والمستشار بالديوان الأميري الدكتور عادل طالب الطبطباني ومدير مكتب أمير دولة الكويت أحمد فهد الفهد ورئيس المراسم والتشريفات الأميرية الشيخ خالد العبدالله الصباح الناصر الصباح ووكيل وزارة الخارجية خالد سليمان الجارالله والوكيل للشؤون الإعلامية والثقافية بالديوان الأميري يوسف حمد الرومي.


خدمات المحتوى

تقييم
2.99/10 (11 صوت)

مواقع النشر
  • أضف محتوى في Digg
  • أضف محتوى في del.icio.us
  • أضف محتوى في StumbleUpon
  • أضف محتوى في Google
  • أضف محتوى في Facebook
  • أضف محتوى في twitter

Powered by Dimofinf cms Version 3.0.0
Copyright© Dimensions Of Information Inc.

|راسلنا | للأعلى
Copyright © 1440 afifnp.com - All rights reserved | المصمم محلولة